Royaume du Maroc - Instance Equité et Réconciliation

الخارجية البريطانية: نشر تقرير هيئة الإنصاف خطوة شجاعة لمصالحة المغرب مع ماضيه

بينما أشادت الحكومة البريطانية أول أمس الخميس بالعمل الذي قامت به هيئة الإنصاف والمصالحة والتي نشرت مؤخرا تقريرها النهائي، دعا مسؤولون بريطانيون إلى عقد ندوة علمية في المستقبل القريب من أجل تسليط الضوء وتحليل توصيات هيئة الإنصاف وكذا دعم المكتسبات الديمقراطية. وقال وزير الخارجية البريطاني كيم هويلس في بلاغ نشر عقب اللقاء الذي عقده أول أمس الخميس بلندن رئيس الهيئة إدريس بنزكري مع مساعد مدير قسم شؤون شمال إفريقيا والشرق الأوسط بوزارة الخارجية، إن «الهيئة وعملها يمثلان خطوة شجاعة للمغرب تحت قيادة جلالة الملك محمد السادس من أجل مصالحة المغرب مع ماضيه». وأكد كيم هوليس أن التوصيات التي انبثقت عن عمل الهيئة ستساهم بشكل هام في تعزيز المسلسل الواسع للإصلاحات السياسية بالمغرب. وذكر بلاغ توصل مكتب وكالة المغرب العربي للأنباء بلندن بنسخة منه بالتوصيات الأساسية للهيئة، مبرزا أن وزراة الخارجية البريطانية كانت قد منحت غلافا ماليا بقيمة 130 ألفا و358 جنيها إسترلينيا لتمويل مشروع لدعم الإصلاحات القانونية والإدارية بالمغرب، وتعزيز المكتسبات الديمقراطية بالمملكة المغربية. وقدم إدريس بنزكري خلال لقاء عقده مع عدد من المسؤولين بوزارة الخارجية البريطانية، نتائج وتوصيات تقرير هيئة الإنصاف والمصالحة، مؤكدا أن الخطاب الملكي ليوم سادس يناير الجاري قدم دعما خاصا لهذه التوصيات والنتائج. وأشاد المسؤولون البريطانيون بعرض بنزكري، مشيرين إلى أنهم سيعملون على دفع بريطانيا مستقبلا إلى تمويل بعض المشاريع الرامية إلى تعزيز المكتسبات الديمقراطية بالمغرب. ومن جانب آخر، اقترح المسؤولون البريطانيون إمكانية تنظيم ندوة علمية في المستقبل القريب من أجل تسليط الضوء وتحليل توصيات هيئة الإنصاف والمصالحة وكذا دعم المكتسبات الديمقراطية بالمغرب. وكان إدريس بنزكري الذي حل مساء الأربعاء الماضي بلندن في إطار زيارة عمل تستغرق يومين، قد أجرى مباحثات صباح اليوم مع أعضاء لجنة حقوق الإنسان وكذا لجنة الشؤون الخارجية بالبرلمان البريطاني. وقدم بنزكري خلال هذا اللقاء نظرة حول عمل الهيئة منذ إحداثها وكذا عن التوصيات التي يتضمنها التقرير الذي تم تقديمه إلى صاحب الجلالة الملك محمد السادس. وأعرب البرلمان البريطاني أول أمس الخميس في مذكرة دعم للمملكة المغربية، عن تهانيه لجلالة الملك محمد السادس على المجهودات الجبارة التي يبذلها من أجل تعزيز الديمقراطية وحقوق الإنسان. وجاء في هذه المذكرة التي صيغت بمبادرة من ديريك كونواي النائب المحافظ رئيس مجموعة الصداقة المغربية البريطانية بالبرلمان البريطاني وكاتب الدولة السابق في الشؤون الخارجية، أن «البرلمان يهنئ جلالة الملك محمد السادس والحكومة المغربية لدعمهم لتوصيات هيئة الإنصاف والمصالحة (..) وإقرار تعويضات لـ16 ألف مواطن وتعزيز الديمقراطية والإطار القانوني الذي ينظم حقوق الإنسان بالمغرب».

الاحدات المغربية السبت 14 يناير 2006

طباعة ارسل الصفحة أعلى الصفحة
مفكرة

" لا ينحصر الأمر في تقاسم معرفة ما حدث في الماضي وإعادة تملكه، بل يتعداه، عبر الجدل البنّاء، إلى التحفيز حاضرا، على إبداع معايير وقواعد عيش مشترك، يسهم الجميع من خلالها في بناء المستقبل..."
إدريس بنزكري

المجلس الاستشاري لحقوق الانسان ساحة الشهداء ، ص ب 1341
الهاتف : + 212 37 72 22 07
الفاكس: +212 37 72 68 56
البريد الالكتروني : ccdh@ccdh.org.ma